كيف تستعد لمقابلة مدير مشروع؟

crop businessman giving contract to woman to sign

منذ بدأت العمل كمدير مشروع عام 2003 وحتى اليوم كنت مسؤولاً عن توظيف العديد من الأشخاص في مناصب متعددة من موظف استقبال وحتى مدير مشاريع وبرامج. إليكم ما تعلمته من ذلك وكيف يمكن أن يساعدك ذلك في الحصول على وظيفة

قبل البداية يجب أن أذكر أني لست ولم أكن يوماً مدير موارد بشرية أو متخصصاً في ذلك. مقابلتي المرشحين كانت تأتي عادة بعد ترشيح الموارد البشرية أو من يقوم مقامهم وأسئلتي تنصب على الأمور العملية والفنية التي يجب أن يعرفها المرشح

أولاً، الانطباع الأول مهم جداَ عندي. الانطباع الأول الذي يأتي من قراءة السيرة الذاتية، فمثلاَ إذا كانت طويلة فأحاول أن أبحث ما يهمني منها وهو عادة قسم الخبرات والانجازات السابقة مع اطلاع سريع على الشهادات المهنية. للأمانة الشهادات الأكاديمية لم تكن تهمني أبداً في المرشح

إذا حققت السيرة الذاتية الانطباع المطلوب ننتقل إلى المقابلة وهنا أيضاً الانطباع الأول مهم جداً، هل أتى المرشح على الموعد بدقة؟ دخوله غرفة المقابلة، ابتسامته، عبارات الترحيب، هل هو واثق بنفسه، هل هو خائف، متردد، لباسه رسمي أو غير رسمي، طريقة جلوسه وحركة الجسد عموما والتواصل البصري،  هذا يعطي انطباع مهم عن ذكائه العاطفي وقدرته على التعامل مع الأشخاص الغرباء وفتح قنوات ثقة معهم. عادة انتقل بعدها إلى سؤالي الأول، لماذا تقدمت لهذه الوظيفة؟ يهمني حقيقة فهم الدوافع هل هي مادية مجردة؟ هل هي خليط بين اكتساب خبرة ومادية ومكانة اجتماعية وغيرها؟ يجب أن أفهم ذلك

بعدها نبدأ بمناقشة خبراته. هنا ابذل جهدي في تحدي المرشح بأسئلة تفصيلية عن خبرته المكتوبة، مثلاً إذا كان مكتوب انه عمل كمدير مشروع، فما هو نوع المشروع وماهي أهم التحديات التي واجهته وكيف تعامل معها وأطلب منه أمثلة مفصلة وتواريخ وحتى أسماء أشخاص ومدراء عملوا معه

المهارات التقنية للمرشح مهمة جداً لكن بالنسبة لي المهارات الناعمة أهم، هل هو يجيد التفاوض وبناء الثقة مع العملاء، هل لديه ذكاء عاطفي، هل يستطيع أن يرد على أسئلة محرجة وغير متوقعة أحياناَ، هل يجيد امتصاص غضب المعنيين.. كل ذلك اختبره بشكل مباشر وغير مباشر

اللغة التي يستخدمها المرشح مهمة جدا عندي. هل يستخدم المصطلحات بشكل صحيح، هل يتكلم لغة سليمة فنية وعلمية هل يعرف المصطلحات العربية والإنجليزية، كل ذلك مهم لاتخاذ القرار المناسب

تنتهي المقابلة مع شكري الجزيل له، لا شك أن أي مقابلة شخصية هي مهمة صعبة لأي مرشح وبالتالي هو فعلا يستحق الشكر والثناء لتخصيصه الوقت ولإبدائه الاهتمام وأتمنى له التوفيق

الخطوة الأخيرة والمهمة عندي هي التحقق قدر الإمكان من المرجعيات التي ذكرها من أشخاص وأحداث ومدراء عمل معهم وعادة في عملنا نعرف بعضنا ويسهل علينا التواصل والسؤال عن الأشخاص

أتمنى أن يكون هذا السرد مفيداَ لكل من يبحث عن عمل ويساعده في الوصول إلى هدفه

وبالتوفيق للجميع

اترك رد