التخطيط الاستراتيجي، قيادة السيارة مثالًا

التخطيط الاستراتيجي، قيادة السيارة مثالًا

بالنسبة لكثير من المدراء في العالم العربي التخطيط الاستراتيجي شيء يسمعون به ولا يرونه، البعض يعتقد أنه كلام فارغ ومضيعة للوقت، والبعض يخاف منه لأنه شيء “كبير”، والبعض يوكل مهمة القيام به إلى شركات استشارية لكي يريح نفسه منه.

 

وإذا كنت عزيزي القارئ تتساءل عن ماهية التخطيط الاستراتيجي أصلًا، فدعني أضرب لك مثالًا.

 

لو أنك دعوت مجموعة من أصدقائك للعشاء وركبتم السيارة وكنت أنت القائد، فهناك بعض الأمور التي يتم افتراضها فورًا، مثلًا يفترض أنك تعرف أين المكان الذي ستذهبون إليه وتعرف كيف تصل إلى هناك وتعرف كم ستدفع تقريبا والزمن الذي يلزمك للوصول ولو سألك أحدهم لماذا اخترت هذا المطعم بدلًا عن غيره فأنت تعرف ما هي ميزات المطعم التي جعلتك تختاره دونا عن غيره. أما إذا كنت لم تقرر بعد إلى أين تريد أن تذهب وما هو الطريق الذي سوف تسلكه فما الذي سوف يحصل؟

 

أولا سوف تقضون الربع ساعة الأولى في اختلاف عن أي مطعم الأفضل ولماذا، ثانيًا ستجد نفسك في طرق طويلة وغير مأهولة وربما تكون خطرة وأنت تحاول الوصول إلى المكان، عدا أنه قد يخطر لك تغيير المكان أثناء السير وقد يختلف معك الآخرون وربما يضغطون عليك لتغيير الدعوة والذهاب مثلًا إلى السينما بدل المطعم، ثم سيمارس هؤلاء أيضًا فن القيادة معك فمرة يقولون لك انعطف يمينًا ومرة يسارًا وقد ينتهي بك المطاف أخي القارئ بأن يرتفع ضغطك وتقرر العودة للبيت وتتناول العشاء وحيدًا هناك.

 

هذا تماما ما يحصل عزيزي القارئ عندما يجد أصحاب القرار أنفسهم في شركة لا يعرفون إلى أين تتجه وكيف سوف تصل إلى هناك. بدون خطة استراتيجية أنت لا تعلم ما الذي بإمكانك القيام به أصلا وما هو الهدف أو الأهداف التي تريد تحقيقها من هذا العمل وكيف تحققها، وكيف تعلم إن كنت بالفعل تقترب من هذه الأهداف وتحقيقها أم تبتعد عنها؟

 

إذن هناك عدة أركان يقوم عليها التخطيط الاستراتيجي وهي كالتالي:

 

  • التخطيط الاستراتيجي هو تخطيط للمدى البعيد، عادة لفترة تترواح بين 3-5 سنوات مختلفًا بذلك عن التكتيكات، التي تعنى بالتخطيط قصير الأمد، فقد تخطط مثلًا كتكتيك للتخلص من أحد أصدقائك المزعجين، لأنك تعلم أن وجوده في السيارة سوف يمنعك من الوصول إلى المطعم المطلوب -الهدف الاستراتيجي- بسبب تدخلاته المستمرة.
  • أولا يجب أن تحدد إلى أين تريد أن تصل ولماذا اخترت هذا المكان Vision and Mission وهذا ما نسميه الرؤية والرسالة، فلماذا مثلًا اخترت نشاط المقاولات عوضًا عن غيره من النشاطات وما الذي تريد أن تصل إليه شركتك خلال 3-5 سنوات القادمة.
  • يجب أن تعرف قدراتك وهل تتناسب مع تلك الرسالة والرؤية التي اخترتهما؟ فأنت لا تستطيع أن تخطط لغزو العالم مثلًا وأنت فأر -بينكي وبرين مثالًا.
  • يجب أن تحدد أهدافك بذكاء، وكلمة “ذكاء” هنا كما هي باللغة الإنكليزية SMART يقصد بها 5 أشياء:
  1. أن يكون الهدف محددًا Specific فلا يجوز أن يكون هدفك مثلاُ أن تصبح أفضل مصنع سيارات في العالم.
  2. أن يكون الهدف قابلًا للقياس Measurable فلا بد من طريقة نستطيع بها أن نقيس مدى اقترابنا أو ابتعادنا عن تحقيق هذ الهدف.
  3. أن يكون الهدف قابلا للتحقيق Attainable أي بتناسب مع إمكانياتك المحددة سلفًا.
  4. أن يكون الهدف ذا صلة بالرسالة والرؤية Relevant فلا يجوز أن يكون الهدف غير منسجما معهما.
  5. أن يكون الهدف محددًا بإطار زمني Timely-bound أي يجب أن تضع هذا الهدف ضمن وقت محدد. فلو قلت مثلًا هدفي رفع مبيعاتي إلى الحد الأعلى في أقرب وقت ممكن، فهذا الهدف غير ذكي، لكن لو قلت هدفي أن أرفع مبيعاتي بنسبة 30% خلال الخمس سنوات القادمة فهدفك الآن أصبح ذكيًا.
  6. يجب أن تضع عدة مؤشرات لقياس فيما إذا كان أداؤك يسير بشكل جيد وأنك بالفعل تتجه نحو الهدف بشكل صحيح، فتخيل مثلًا أنك تقود سيارة كل مؤشراتها لا تعمل، فأنت لا تعلم ما هي السرعة التي تسير بها، وهل هناك ما يكفي من الوقود وهل درجة حرارة المحرك مرتفعة أم لا!!!

 

وفي النهاية قد تقرر أخي القارئ العزيز أن تستعين بسائق محترف، وهذا قرار لا غبار عليه، خاصة إذا كان هناك الكثير مما يشغلك، ولكن تذكر أن السائق المحترف لن يستطيع أن يرسم لك خطة الوصول ويقودك إلى الهدف المطلوب ما لم تحدد له أولًا الرؤية والرسالة.

 

للأسف الكثير من المؤسسات العربية تعاني كثيرًا من ضعف التخطيط، فكيف تتوقع أن تصل إلى النتائج المرجوة.

 

أتمنى لكم التوفيق في كل مخططاتكم العملية، وأرحب بأي استفسارات أو تعليقات لديكم.

 

11 تعليق

  • ترنيم عفا الرفاعي

    مقال جميل و مفيد … و يوضح فائدة التخطيط الإستراتيجي في حياتنا بشكل عام و في العمل بشكل خاص … أنا أصبحت مهتما أكثر بحضور دورة عن التخطيط الإستراتيجي … شكرا للكاتب الأستاذ و المهندس بيهس السوادي

    • سعدالله خميس

      بجد أستمتع كثيرا من دروسككم.تمنى أن أتلقى مزيد من الدروس فى إدارة الأقاليم مع التمثيل الـ cases

  • Youssef almustafa

    شكرا لك استاذي العزيز على هذا المقال و غيره من المقالات الاخرى المفيدة للغاية

  • مصلح الشلبي

    مقال جميل لتبسيط فكرة التخطيط الإستراتيجي

    دمت مبدعاً م. بيهس

  • شادي جمالي

    لم اكن أتوقع إلا كما قرأت
    كلام بسيط جداً وواضح
    لكنه فعلا يخفى على العموم من الناس بل وربما لا يخطر على بالهم التصرف على هذا النحو من التخطيط
    التخطيط يعني ترتيب الوقت والموارد كافة للوصول إلى هدف واضح ومحدد
    لولا التخطيط لما وصلنا إلى ما نريد

  • حسين عباس

    ما هو الفرق بين الساعة والبوصلة
    حدثنا يا أستاذ عن الساعة والبوصلة والفرق بينهما

  • Abdolrahman

    جزاك الله خيرا
    توضيح مبسط للتخطيط

  • أية الله الخميني عبدالمنعم

    بارك الله فيك يا د. بيهس السوادي ، صراحه كلما قرأت مقالا اذدادت احاطتي بالموضوع وذاد اهتمام ، أنا ممتن لكم يا دكتور وبالتوفيق

  • محمد طالب

    السلام عليكم استاذ بيهش كيف ممكن احضر لكم الكورس الخاص بالPMP
    انا بسوريا مقيم

  • ونيس ابوزعكوك

    السلام عليكم دكتور بيهس
    انا متابع محاضرانكم ومفالاتكم بارك الله فيك

أرسل تعليقك